هموم البنات

سبت اهلي وسافرت و حالفين يقتلوني

انا بجد مش عارفة ابدا منين بس انا بجد ادمرت و اتعذبت كتير اوووى ف الدنيا دة
انا فتاة عندى 24 سنة خريجة كلية السن و متفوقة من الاوائل و كنت شغالة ف شركة محترمة و بقبض مرتب حلو من سنة واحدة اهلى قعدونى ف البيت و جوزونى لواحد غصب عنى بعد طبعا الضرب و الاذلال و انهم مفكرنى انى رافضة عشان شاكة ف شرفى
لكن انا واثقة من نفسى طبعا كنت كل يوم بضرب عشان بقولهم ان مش عاوزة اتجوز الشخص دة
المهم جوزونى لة و يوم الفرح كانة بالنسبالى عزاء وحاولت انتحر بس ضميرى كان بيرجعلى تانى و قولت اكيد ف حلول كتير ممكن اخلص من الشخص دة و بشرفى تانى
يوم الدخلة الشخص دة كان عاوز يقرب منى زى اى يوم دخلة انا رفضت هو استغرب و حاول كتير بعد كدة و رفضت و كان بيضربى و بالقوة بس انا كنت بقاوح ع قد ما اقدر المهم ف الاخر مقربش منى شك فيا و هو دة الى كنت عوزاة يحصل ان يشك فيا و قال لاهلى و اهلى بهدلونى ولا اكنى بنتهم اكنى واحدة من الشارع او خدامة و شتمونى و ضربونى المهم ف الاخر معرفش يقرب منى و طلب ان يطلقنى و اهلى هحاولوا و جمب عليا بس الجوازة فشلت
طبعا ررجعت بيت اهلى الى همة مش معتبراهم اهلى بيعملونى زى الخدامة اكنى مش بنتهم بهدلة و ضرب و شتيمة و و اثار الضرب و الحرق بتعلم ع جسمى و حبسنى و مش بشوف الشارع بجد انا كرهتتهم و ف الفترة دة حاولت انتحر كنت باخد دواء و مسكت سكينة عشان اقطع شرايينى بس كل مرة ربنا بيعديها
حاولت انى ادخل حد و كل ما حد يدخل همة يصدوة و يقولوا انتوا مالكم دة بنتا و نعمل الى عاوزين نعمل انشلة حتة نقتلها
انا عينى بقت ناشفة من كتر الدموع حتى امى اول مرة اشوف ام بالجفاء و القسوة دة يااه
كانت ليا صديقة ليا كانت الوحيدة الى سمحين انها تزورنى و طبعا هى عارفة كل حاجة
كان ف دماغى حل و الحل الوحيد انى استقل عنهم و اهرب صحبتى كانت لها اخ بس مش اخوها اخوها لالا كان اخوها من اب تانى و يبقى ابن امها و اهلى مش عارفين الحكاية دة
مسافر الامارات دبى طلبت انها تحاول تكلمة و يشوفلى شغل اى شغل ان شاء اللة حتى اكون خدامة بس ابعد من الذل و الضرب و انى عايشة مع ناس مش اهلى و تمن التذكرة و الفيا انا هردة لية اول ما اشتغل و يكون معايا فلوس
سبحان االله ربنا كان ميسرها لقالى شغل ع طول و ف مجالى الترجمة و شغلانة حلوة اوى
و فكرت كتير ازاى اهرب و هربت فعلا و الى ساعدتنى صاححبتى و اخوها الى هو شقيق
و روحت دبى و حاليا خلاص استقليت بحياتى و ليا شغلى و مررتبى و بسدد الدين الى عليا
كنت ع اتصال مع صديقتى بسالها اية الاخبار قلتلى طبعا قالبين الدنيا عليكى و حالفين انهم يقتلوكى لو عرفوا مكانك
بجد مش عارفة اعمل اية
نفسى حتى يكون ليا اخ قلبة حنين شوية ييجى منة احاول اكلمة لا مافيش
مافيش رحمة ولا قلب
همة كانوا بيموتونى اصلا و انا صاحية
قوليلى ارجعهلم و اكلمهم حتى امى مش معايا من الاول الى هى الام حتى لو كانت اية
ولا اكمل حياتى و ربنا الحمدلله معايا و بالعكس عمالة اتميز ف شغلى و يمكن اسافر دولة اوروبية كمان تدريب
ولا اعمل اية ولا ايةة ولا اية
ف مرة حرقونى من منطقة ف ايدى و لحد الان لسة لها اثر كل ما ابص ليها كرهى بيزيد اكتر
بجد محتاجة رايكم

مشاكل وحلول ذات صلة

اضيف بتاريخ: Sunday, July 22nd, 2018 في 23:07

كلمات مشاكل وحلول: , , , , ,

4 رد to “سبت اهلي وسافرت و حالفين يقتلوني”

  1. عبود1973
    25/07/2018 at 17:54

    دول مش بني ادم مافيهم رحمه ولاحنيه انا مستعد اتجوزك ونعيش بالحب والحنان والتفاهم اسعد زوجين

    قَـيّـم هذا الحل: Thumb up 0 Thumb down 0

  2. ابوالبتول
    23/07/2018 at 14:59

    الاخت السائلة عاوزاحكي لك قصة والله انها حقيقية حصلت لابنة جيراننا كانت بنت عمرها 25سنة متخرجة من الجامعة وعلى قدرعال من الجمال والتعليم تقدم لها رجل محترم وميسور الحال واهلها وافقوا عليه لكنها رفضته لانه اكبرمنها بالعمر مثلك واصرت على عدم الزواج منه لكن اهلها اجبروها وتزوجت منو ولم تخليه يقترب منها وكرهت العيشة معه والرجل لم يشا يشك فيها بل رجعها لبيت اهلها معززة ومكرمة وطلقها واهلها ظنوا فيها السوء وحرموها من الخروج فقررت ان تهرب من البيت واخبرت احد صديقاتها بذلك وهي التي ساعدتها في استخراج جواز سفر لها وسافرت لاحدى بلاد الاوروبية ظنا منها بان دي الوسيلة والنجاة من جحيم اهلها ومعاملتهم لها اشتغلت هناك ولكن شياطين البشر لم يتركوها في حالها وخصوصا انها شابة جميلة وغريبة استغلوها وقدروا يضحوك عليها ماذاتظنى انها شتغلت لقد عملت في نوادي للدعارة تعرض جسدها مقابل الاف من الدولارات مع راغبي المتعة حتى اصبحت عاهرة درجة اولى وكانت تتواصل مع صديقتها وتعرف اخبار اهلها منها وانهم يتمنون قتلها لما فعلت بهم اصبحت مكروهة ورخيصة من كل الناس اللي عرفوها وظلت عايشة هناك قرابة 7سنوات بعيدا عن اهلها وبلدها حتى اصيبت بمرض الايدز من خلال علاقاتها الجنسية ولما احست بدنوا اجلها رجعت لبلدها لاجل تموت عند اهلها وفي بلدها لكن اهلها لم يغفروا لها ماعملت ولايعلمون عنها شئ لاعن عملها ولامرضها وعادت لبلدها وتوفيت في شقتها لانو المستشفيات ترفض المريض الحامل لهذا الداء وحتى اهلها لاعلموا عنها شئء الابعد ماخبرتهم صديقتها المقربة بانها توفيت في شقتها وجاووا لاجل يرووها جثة هامدة وواوها التراب ولم يستقبلوا العزاء فيها لانها الحقت بهم العار والفضيحة طوال العمر

    الاخت السائلة عاوز احكي لك ق

    عاوز احكي للاخ

    قَـيّـم هذا الحل: Thumb up 0 Thumb down 0

  3. ابوالبتول
    23/07/2018 at 14:29

    هل اللي عملتيه هو التصرف الصحيح في نظرك يااستاذة يامتعلمة يابنت الاصول مهما حصل من اهلك لايحق لك ان تعمل كلهذا بهم ارادوا لك الخير والستر عندما زوجوك من ذلك الراجل على سنة الله ورسوله وكان الاجدر بك ان ترضي بالقسمة والنصيب وماتخالفيش اهلك او تعصيهم ياما بنات متزوجات من رجالة اكبر منهن بالسن بكثير وماعملوش مثل ماعملت انت تطلقت من هذا الرجل وقلبت حياتك وحياة اهلك الى جحيم لايطاق وعالجت الغلط بغلط افظع منه واشنع بهروبك من اهلك والسفر بدون رضاهم وعلمهم هل تظني ان ربنا عزوجل راضي عليك ويؤفقك في حياتك تبقى واهمة جدا لاتغتري بالمظاهر والدنيا ومتاعها سوف تندمي على كل لحظة عشتيها بعيدا عن اهلها وهم غضبانين عليك توبي لربك واستغفريه واندم على ماحصل منك واستعيذي بالله من الشيطان الرجيم وارجعي للاهلك وبوسي الارض اللي تحتهم حتى يرضوا عنك ويسامحوك الدنيا كلها ماتسوى شئ امام زعل اهلك وغضبهم عليك وربنا يصلحك ويهديك ويسترعليك اتمنى انك تعي كلامي هذا وتنفيذه لمافيه الخير والصلاح لك في الدنيا والاخرة وفقك الله وبارك فيك واصلح حالك

    قَـيّـم هذا الحل: Thumb up 0 Thumb down 0

  4. س
    22/07/2018 at 23:19

    ما انتي وضعتيهم في موقف صعب يعني عالجتي غلط بغلط وامك تلاقيها يا عيني ما بتنام الليل من قلقها عليكي. يا اختي الوالدين والام بالذات حاولي تطمنيها باي شكل لان قلب الام بيتعذب علي فراق بنتها فلا تغرك الحياه ولا الشغل ولا المرتب وحاولي تصلحي والاهم تطمني امك عليكي وربنا يهديهم عليكي

    قَـيّـم هذا الحل: Thumb up 0 Thumb down 0

اترك رداً أو حلاً لهذه المشكلة