هموم البنات

الأم و الأخت الظالمة

انا فتاة عمري 21 سنة أمي كانت تعطف علي و تحبني عند صغري و لكن عندما دخلت المرحلة الجامعية بدأت علاقتها تتغير معي أصبحت تحول الحقائق لاكاذيب ترويها لوالدي ليوبخني على أتفه الأمور المتوقعة بطريقة قاسية و كلام جارح و اختي الاصغر مني بسنتين تحصل على كل الحب و الاهتمام منذ الصغر أصبح والداي يضرباني اذا مارفضت تعليمها من اجل دراستي او يضربونني اذا لم أسكت عن كلام بذيء وجهته لي بطريقة غير محترمة مما جعلها مغرورة و تتمادى بتصرفاتها حاولت التحدث معهم كثيرا بشأنها و لكن أمي ترفض الاستماع و تدافع دائما عنها و تتحدث عند نومي مع والدي ليوقظني صباحا بالصراخ أصبحت أكره تصرفاتهم و خصيصا أمي التي ماتت بقلبي منذ زمن و تلك التي امامي امرأة اخرى لقد حدثت لي مشكلة معها بسبب هذه القصة و أود مقاطعتها و التوقف عن الحديث معها للابد علما اني لست متزوجة و إن اعتذرت ستتمادى كما فعلت سابقا بإيذائي فهل يجوز ذلك دينيا و هل هو حل مقبول لتجنب المشاكل النفسية و التركيز عدراستي أكثر .؟؟؟؟

مشاكل وحلول ذات صلة

اضيف بتاريخ: Wednesday, March 6th, 2019 في 17:56

كلمات مشاكل وحلول: , , , , ,

3 رد to “الأم و الأخت الظالمة”

  1. ابوالبتول
    14/03/2019 at 22:04

    يااختي كل بيت فيه مشاكل بين افراده ولاتخلو الحياة من دي المشاكل عليك بالصبر اولا واخيرا وحاولي تغييري من معاملتك لهم بالحسنى واهتمي بدراستك والتفوق فيها ومافيش ام تقسو على ولادها واهلك يحبوك صدقيني دي الحقيقة وربنا معاك ويصلح لك الحال

  2. Peace
    07/03/2019 at 11:45

    اكيد في موقف حصل من ساعتها وماما قلبت عليكي.حلك إنك تتجنبي الاحتكاك بكل اللي حواليكي وما تعتذريش لحد ولا حاجه ليكي حقوق زي أختك لكن خدي بالك إيه السبب الرئيسي اللي حول ماما ناحيتك يمكن بتعمل معاكي كده عشان تغيري حاجه معينه في شخصيتك..انا مش عايزك تاخدي الموضوع من وجهة نظرك حاولي تحطي نفسك مكان اللي حواليكي عشان توصلي للسبب الرئيسي.او ممكن لو عندك خال بيحبك ممكن يكلمها وكانك ما تعرفيش وعن طريقة توصلي لسبب التغيير اصبري وربنا يوفقك.

  3. No name
    07/03/2019 at 00:25

    حاولي تتصاحبي علي اختك الصغيرة اكتر وتحببيها فيكي وتخليها تنجذبلك اكتر مما تنجذب للأم الظالمة وهتلاقي أمك حبتك وبطلت تقلل من شأنك وتستفزك

اترك رداً أو حلاً لهذه المشكلة