مشاكل الخيانة الزوجية

زوجتي خانتني عن طريق تويتر

زوجتي أعترفت لي بخيانتها كلام موبايل لمدة 3 ايام ومقابلة مرة واحدة فقط في السيارة قبلات حارة فقط ، ولدي منها طفلين عمرها 33 سنة ومتدينة ، وانا عمري 40 سنة
أعترفت بعد مضي يوم فقط على علاقتها ، وهي ندمانة جداً وتقول تبت لربنا وانها اعترفت لي لانها تابت ودي اول مرة بتعلمها ومش عارفة علمتها ليه ، وكأنها غايبة العقل او مش بكيفها غصب عنها زي المسحورة ، تشعر بالذنب وتقول عاقبني ، واخذت رقم الراجل وطلع متزوج وقام يبكي ويحلف انه بيتوب وانه اسف جداً ، انا طلقتهاطلقة وحده وسترت عليها وارسلتها لاهلها ، تقول اذبحني عاقبني بس لا تتركني او تحرمني من اولادي انا بحبك وتبت لله عشان كذا اعترفت لك وانت ما كنت تعرف

زوجتي بتصلي وتصوم وتصلي بالليل ، بس اللي حصل مش معقول انا مش مصدق

اخاف ترجع واشك فيها ، افكر ارجعها واحرمها من الانترنت والموبايل ، افكر ارجعها واسيبها مع اولادها واصرف عليها لله فقط ، افكر وافكر وافكر ، مش عارف اعمل ايه ، الله يخليكم ساعودني ساعدوني

مشاكل وحلول ذات صلة

اضيف بتاريخ: Tuesday, February 26th, 2019 في 15:26

كلمات مشاكل وحلول: , , , , , , ,

11 رد to “زوجتي خانتني عن طريق تويتر”

  1. ابو عبدالرحمن
    18/04/2019 at 06:50

    الله شرع التوبه ، راقبها جيدا ، اعنها على الصلاه و الطاعات و قيام الليل ، حتى يدخل نور الله قلبها، وعندها ستنفجر من البكاء و تندم ندما شديدا ، الله يقبل التوبه عن عباده

  2. احمد
    07/04/2019 at 11:43

    طلقا وسامحها لانك ان قبلت بها بعد هذا فانت بلا مؤاخذة ديوث

  3. بدر البدر
    04/04/2019 at 21:33

    لزوم تكون فخور بزوجتك وتعرف انها بتحبك وتموت فيك لانها اعترفت لك وهي فقط جلست معه بغير وعي حتى وان وضع فمه بفم زوجتك ويده لمس يد زوجتك اهم شي لم ينزع ملابسها ولا يتم تواصل جنسي بين زوجتك وبينه انا اشوف ترجعها وتفتخر فيها وتحافظ عليهاواعتبرها نزوه عابره بدون قصد

  4. عادل عادل
    03/04/2019 at 19:54

    هذه الزوجة انا أسميها الشريفة العفيفة التي تصلح لتكون أم ومربية صديقي العزيز زوجتك المصون لم تخف منك بل خافت ربها الذي خلقها وخافت ان تكتب عند الله زانية فسارعت بعد يوم واحد وأنا متأكد انها لم تنم الليل كله وصلت صلاة الاستخارة لكي تقرر الاعتراف لك بذنبها نصيحة مني لك وأنا أب ل 4 اطفال أرجع زوجتك الى البيت وامنعها من استعمال النيت ولا تبين لها مسامحتك حتى يشفى غليلك باذن الله

  5. أمل
    27/03/2019 at 21:56

    السلام عليكم
    قبل لاتسمع لاي حد .. فكر انه هي الي اعترفت لك لو انها زانيه متل ما قيل سابقا لكانت اخفت الامر تماما .وانت لاتحتاج لان تستشير احد استشر قلبك والعفو عند المقدرة ..بعضهم يتزوج ببنات ليل لتتوب لله وياخد اجرها وانت ماتسمح حتى بالنت يحكوا عن زوجتك او في سيرتها ولو مو معروفه لانه اطعر من اي حد بكفي انه اجتك واعترفت هي صح الموقف صعب بس بيكفي انها نظيفه والبشر خطاء وخير الخطائين التوابين

  6. فواز
    19/03/2019 at 18:26

    شكرا انك سترت عليها وهذا يكفي اما ان تردها فسوف تعيش في عذاب طوال حياتك والشك لن يجعلك تنام اترك لها الاولاد وزرهم من وقت لآخر واصرف عليهم وأبدأ حياتك من جديد عسى الله أن يوفقك لزوجة صالحة تسعدك باقي حياتك جزاء لك على سترك لهذة الزوجة الخائنة

  7. زوج راقي
    11/03/2019 at 23:14

    انا اشوف انك تسامحها وتعطيها فرصه وهي استسلمت له بدون وعي حخضنها وشفشفها ةاهم شي جسده لم يقترب لجسدها من الداخل سامحها

  8. رجل اربعينى
    03/03/2019 at 13:05

    العفو عند المقدرة مع الحذر

  9. Peace
    28/02/2019 at 12:12

    والله انتا راجل محترم دي حلها تترمي في الشارع .وانتا تدري منين إنها اول مره تعمل كده.اذا كنت ترضي تعيش مع زوجه زي ما ربنا قال(زانيه)رجعها بس هقولك على حاجه الاطفال ممكن يعيشوا معاها ما تقلقش اللي زي دي تربي عيالها وتبعت مصاريفهم وعادي اللي حصل حصل بس اوعى ترجعها وتقول افصل النت والكلام الفاضي ده اللي عايزه تعمل حاجه هتعملها لو مكتفها عيش حياتك وما تفكرش في حاجه عشان هتتعب وربنا يوفقك للصالح.

  10. كريم نور
    28/02/2019 at 11:07

    اعطيها فرصة تانية بس تابعها من غير ماتحسسها وهتبان ان كانت صادقة او لاء

  11. احمد
    28/02/2019 at 01:36

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ

    من طبيعة الإنسان الوقوع في الخطأ والذنب, كما في حديث” كل بني آدم خطاء, وخير الخطّائين التوابون
    لكن لا حجة له في ذلك, ولا مبرر للاستمرار في الذنب, بل إنه مأمور بتصحيح خطئه. والجملة الثانية من الحديث ترشده إلى طريق الخلاص وتفتح له باب الأمل” وخير الخطائين التوابون”. وكذلك قول الله سبحانه:{إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ}وقوله تعالى:{وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ}.

    فمن تدبر هاتين الآيتين وما في معناهما ؛ علم أنه لا عذر له في الإقامة على الذنب, وقد دعاه الله عز وجل إلى التوبة كما قال صلى الله عليه وسلم ـ”إن الله عز وجل يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار , ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل.” ( مسلم) وقال:” الله أفرح بتوبة عبده من أحدكم ، سقط على بعيره, وقد أضله في أرض فلاة”.(البخاري)

    صحيح أن كلاً منا فيه عيوب, ولديه ذنوب، كثيرا ما نقع فيها, فإما ارتكاب محرم, أو تقصير في واجب, ولكن من رحمة الله بعباده أن شرع لهم التوبة وأمرهم بالاستغفار.

    فيجب اجتناب الكبائر والتوبة منها, ثم معالجة الأخطاء التي كثيراً ما يقع فيها المسلم, خصوصاً ما وافق منها هوىً في نفسه.

    فغالباً ما يكثر الوقوع فيما تميل إليه النفس من الشهوات المحرمة, ثم يألف ذلك الذنب وقد يستصغره , وهنا مكمن الخطر.
    اسل نفسك سول واحد بس هى لو ست وحشه او مش كويسه ؟
    كانت هتقولك هى اخطات بس الحمد لله عرفت خطها وانت سامح انا عن نفسى اسامح وان الله غفور رحيم

اترك رداً أو حلاً لهذه المشكلة