مشاكل الشباب النفسية

لا استطيع تمالك نفسي فيما يتعلق بالعلاقات

حسن ، الموضوع طويل لذا ساحاول ان اتحدث باختصار، و الموضوع قد يبدو هينا لكنه يقض مضجعي كثيرا.. انا شاب مغربي كنت على علاقة حب عذرية المقصود منها الزواج لا العبث مع فتاة من بلدي دامت اربع او خمس سنين من التواصل عبر النت الى التقابل احيانا بشكل سلمي لكن مؤخرا قد تخلت عني بدون سابق انذار ، و مع الرغم ان هذا الموضوع طبعا هو بحد ذاته قد طرح لي مشكل نفساني من نوع آخر الا انني نوعا ما قد تجاوزت هذا الامر و اريد التحدث عن مشكل آخر الان ، المهم هو انني كنت قد جمعت والداي و اخواني و قصدت منزلها لكي اطلب يدها بالرغم من قلة حيلتي و مالي لكي احلل علاقتنا و نجتمع و لكي لا يتحدث عنها الناس بالسوء و لانني لم اكن اطيق ان اعيش لحظة و هي لا زالت بعيدة عني فانني كنت اعشقها بصدق كعشق الوالد لابنته و احن عليها فقبلوني بصدر راحب ووجدوا تصرفي ذاك نابع عن الرجولة و المسؤولية ، لكن بعد كل ذلك بمدة قصيرة اتى وقت ذهبت فيه لتشتغل في مدينة اخرى فاستقرت فيها و ببساطة تخلت عني و اخبرتني انها لن تضحي باي شيء من اجلي بدون اي سبب بل حتى اخبرت امها بان تصرفني عنها بطريقة ما فيمكنكم تخيل مدى الانكسار النفسي الذي كنت فيه بعد ذلك الغدر ، المهم المشكل هنا و اعادنا و اعادكم الله من الشيطان الرجيم هو مشكل جنسي ، انا شاب لدي رغبة جنسية رهيبة مذ ان كنت مراهقا كنت اتحكم فيها كل هاته السنين قبل الالتقاء بتلك الفتاة و بعدها بصعوبة مطلقة (لدي هرمونات زائدة و بسبب الدراسة المختلطة مع الفتيات و مشاهدة افلام اباحية في سن يافع انذاك تفاقمت تلك الرغبات بشكل كبير) ، لكن بعد الالتقاء بتلك الفتاة و خصوصا بعد التقدم اليها انني كنت اخبر نفسي انني سوف امارس رغباتي الجنسية في الشهر القادم على الاكثر و انني على ابواب فعل ذلك اخيرا و انا الان شاب في الخامس و العشرين من عمره و لم المس فتاة من قبل في حياتي او حتى اتحدث اليها بطريقة غير لائقة ، فمن شدة تحمسي لذلك اطلقت العنان لخيالي فوصلت رغباتي الجنسية للقمة فلا حياء في الدين فان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال “من لم يستطع البائة فليتزوج” و هذا طبيعي و لكن بعد ذلك الافتراق الذي لم يكن في الحسبان تركت الان مع كل هذه الشعورات و الرغبات الرهيبة الصعب التحكم فيها ، كنت قد بدات الاشتغال مع شركة معينة خلال مدة علاقتنا مع العلم انني ادرس في نفس الوقت لكن كل ذلك لاستطيع تموين زواجي لكن بعد ان قامت بفعل ذلك دخلت في ازمة نفسية سيئة فابتعدت عن تلك الشركة فطردوني طبيعيا هم الاخرين لكن لم اتخلى عن دراستي لانني اردت التشبث بشيء ما لن اترك حياتي تندثر من اجل شخص غدار ، المهم بعد ان استعدت نفسي من كل ذلك وجدت نفسي الان غير قادرا ماليا على ان اتزوج على الاقل لمدة سنتين ، و لكن صريحين فكرت في فعل شيء مع فتاة خارج اطار الزواج كباقي الشباب مثلي و هو اسهل بكثير لكني لست ذلك النوع من الاشخاص ضميري سيؤنبني جد كثيرا فانا احب ربي كثيرا ، و الان انا عالق لا اعلم كيف افرغ كل ذلك و انا ارى انني عدت لنقطة الصفر و الزواج لا زال بعيدا.. لا اعلم.. هذا عذاب ، لم اكن اريد طرح هذا هنا لكن ليس لدي من اتحدث اليه عن هذا الامر ليفهمني و لا استطيع كتمانه.. ما رايكم ؟

مشاكل وحلول ذات صلة

اضيف بتاريخ: Tuesday, January 14th, 2020 في 06:09

كلمات مشاكل وحلول: , , ,

ردود to “لا استطيع تمالك نفسي فيما يتعلق بالعلاقات”

  1. عباس الاحول
    14/01/2020 at 14:59

    اخرج السائل ألمنوي بالعادة السرية او الشبابية وارتاح من التفكير في الجنس لمدة اسبوع ،كل الشباب يعملوها يدويا ، استعين بالصور المثيرة في اي مجلة واخرج الهرمون الملعون في منديل وارم به في سلة ألزبالة ولا تفكر في علاقات محرمة ولا وساخات ولا تورط بنات الناس بهذه القاذورإت وعمل الحرام، هذا اجراء يقوم به اي شاب حتى يتزوج ،

اترك رداً أو حلاً لهذه المشكلة