مشاكل الحب والزواج

مخطوبة له و لكنني أعشق غيره

أولا السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
أنا *** فتاة من الجزائر عمري 24سنة جامعية و مخطوبة
مشكلتي هي أنني كنت أتواعد مع ابن جيراننا المسمى “أ***” مند أن كنت أدرس في المتوسطة و كان بيننا حب كبير كنا نلتقي مرتين أو ثلاث مرات في الاسبوع المهم في مرة من المرات و فيما كنا داهبين الى بيوتنا التقينا بأخي في الطريق فكان أخي غاظبا مني وظربني ظظربا مبرحا و كاد يفصلني عن الدراسة لولا تدخل أختي و بعدما وعدته تركني اواصل دراستي ولكن كان يترقبني من بعيد و لكنني لم أكن ألتقي بصديقي “أ ” وفجأة في يوم من الايام كنت أدرس في الثانوية و كانت الساعة 14 مساءا ففي طريقي الى الثانوية كان أ** يمشي ورائي ولم ألحظه و لكن أخي كان يتعقبني و عندما رٍآه يمشي ورائي ظن منه أننا سنلتقي فاقترب مني و توقف بالسيارة و أحدني الى البيت و كدلك تدحلت أمي لانني لم أكن محطأة فمند دلك الحين بدأ أ** يبتعد عني لا أدري لمادا المهم ابتعد عني و بقيت له مخلصة و لم أخنه رعم انه كانت لدي فرص كثيرة المهم بعد نجاحي في شهادة البكالوريا  انتقلت الى الجامعة هناك لم ألتقي بأي صديق أو صديقة أعرفها نظرا لارسالي الى جامعة تلمسان وهناك و فيما كنت في المدرج جالسة وحدي جاءني شاب يدرس معي في الدفعة قال لي مابك جالسة وحدك؟ فأجبته اني لا أعرف أحد هنا. فقال لي ألست من تلمسان؟ قلت له لا. قال انني جميلة مثل التلمسانيات. فشكرته و سأني كدلك أين اسكن و أحبرني هو كدلك أين يسكن. ثم قال لي ما اسمك فأحبرته بأسمي الكامل فاندهش و سألني على استاد درس عنده في المتوسط فقلت له بأنه أخي المهم تعرفنا و بقيت بيننا صداقة صغيرة جدا و في نفس الوقت كانت بيني و بين أ** مكالمات غير كافية كان يتصل ليسأل عني بسرعة و يقفل الخط المهم كاني المسافة بيننا ملحوظة جدا فكنت أحس نفسي وحيدة. المهم في الجامعة جاءت الامتحانات ثم بدأت النتائج تظهر ولم استطيع المواصلة لكثرة استيائي هناك و عدم ارتياحي فتوقفت عن الدراسة في تلمسان و في الدحول الجامعي الثاني  تم فتح مركز جامعي قريب و في الولاية التي اقطن فيها أي ولاية عين تموشنت فقمت بالتسجيل هناك و بحلول الموسم الدراسي اتجهنا الى الجامعة حيث هناك التقيت ب “ن ” الشاب الدي تعرفت عليه في تلمسان فبدأت صداقتنا تكبر و تكبر بينما المسافة بيني و بين أ** تكبر و تكبر حتى بدأت المشاكل تتراكم و تتراكم حيث أنه لم يكن يأتي ليراني لو لم أطلب منه دلك و كان يرفض مرات و مرات و عندما نلتقي نصبح في المشاكل و القيل و القال المهم بالتدريج بدأت العلاقة في التعقد و في نفس الوقت كنت عندما اصل الى درجة الجنون احكي مشاكلي الى صديقي ن الدي كنت أجده دائما الوحيد الدي يهتم بي و يصغي الى مشاكلي و في يوم من الايام اعترف لي ن  بمدى حبه لي و كم أنا عزيزة على قلبه و قيمتي عالية في قلبه و عينيه المهم كانت اجابتي بلا لانني كنت مرتبطة ب أ** و لكن في الجانب الاخر مشاكلي كانت تزداد يوما بعد الاخر هدا كان في السنة أولى جامعي و السنة الثانية أما بانتهاء السنة الثانية جامعي و حلول العطلة الصيفية جاءت أم أ** الى بتنا و معها حاتم خطوبة و déoderon rexona و deux piéces و علبة صابون dove و عندما عرفت بالامر لم يعجبني هدا لاننا اتفقنا أن و أ** بأن نشتري الخاتم معا و نختاره نحن الاثنين و هكدا و اقنعتني زوجة أخي و أمي بأنه ليس مهما هدا المهم عندما وضعت الخاتم في يدي كان كبيرا للغاية فكرهت كل شيئ المهم حدث مشكل بيني و بينه ووعدني بأنه باقتراب العرس سيشتري لي واحدا أخر المهم بحلول الموسم الدراسي اسرعت الى صديقي ن  لاوري له خاتمي فبمجرد أن رأيته أحسست بشيئ ما ضرب جسدي و كأنه الرعد أو شرارة كهربائية ضربت جسدي و لم أتمالك أعصابي و بدون أي تفكير اريته يدي أحسسته فرح لامري و في نفس الوقت تألم بدون أن يقوم فوجهه كان كفيلا لمعرفة دلك المهم لكي لا ازيد المه انسحبت بحجة الدهاب مع صديقاتي و من تم تأكدت من نفسي بأنني أحبه “ن ” و رغم احساسي بدأت اقوم بالحجج و الاكاديب لان هدا لا يصح لانني مخطوبة لغيره و لكن كما تعرفون سادتي القلب شيئ لا يمكن التحكم فيه و الامر الدي جعلني احب ن  هو اهمال أ** لي لم يكتفي فقط بما مضئ بل حتى بعد ما خطبتني أمه فلم يكن يتصل بي و لا يسأل عني و لا يحدثني عن مستقبلنا ولا اي شيئ فبدون شعور وجدت نفسي انجدب نحو صديقي و هو كدلك و اصبحنا نتكلم في الهاتف مرات كثيرة و في الشبكة الى ساعات متأخرة من الليل و نلتقي كدلك في الجامعة لاننا ننهي الدراسات ما بعد التدرج و نحن انتقلنا الى السنة الثانية ماستر و لازلنا في نفس المشكل و أنا هي الضحية الكبيرة بين خطيب يحبني و لاكن لا يبين دلك و صديق يحبني و حبه ظاهر و قلبي و عقلي محتاران فمادا افعل ارجوكم ساعدوني انا بأمس الحاجة الى مساعدتكم ارجوكم ساعدوني اه مع العلم أنني قريبا و مند ايام صليت صلاة الاستخارة و دعيت من الله تعالى ان يبين لي من هو نصيبي منهم سواء ن  او امين فرايت في منامي انني داهبة الى مدينة يسكن فيها ن  و في نفس الوقت يعمل اخي فيها استاد المهم في الخلم رايت نفسي داهبة هناك عند اخي و احدث نفسي و اقول بما انني جات الى هنا ابحث على ن  و فجاة التقيت بشاب يريد ان يسرق مالي و محفظتي فبطريقة و اخرى نفدت منه و فجات التقيت بمجموعة من الشباب منهم دلك الدي كان يريد سرقتي و يحاولون سرقتي ففي الحين الدي كنت احاول الفرار وجدت لوحة بيضاء بحجم اوراق الرسم 21*27 مكتوب فيها بخط واضح اسم “ن ” فاطمئن قلبي قليلا و هربت منهم و خرجت في طريق عمومي اين توجد المارين وفجأة رايتهم يلاحقونني و على ما أظن سرقو مني حقيبتي و مع العلم أنني لم أرى في منامي اي اثر لخطيبي امين أما في صلاتي الثانية و الثالثة عندما عاودت صلاة الاستخارة ارى نفسي دائما في الباص و اركبه أنا و أ** و ن  ولم افهم شيئ .
معدرة سادتي على الاطالة و شكرا لكم و لكم مني خالص الدعاء و التقدير
شكرا

مشاكل وحلول ذات صلة

اضيف بتاريخ: Wednesday, February 14th, 2018 في 12:23

كلمات مشاكل وحلول: , , , , , , , , ,

ردود to “مخطوبة له و لكنني أعشق غيره”

  1. ابوالبتول
    15/02/2018 at 10:48

    الاخت السائلة من الجزائر الحبيبة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هذة مش تصرفات بنت محترمة ومؤدبة ماتزعليش مني دي الحقيقة انت محطوبة للشاب -امين- ابن جيرانكم واللي تعرفيه من زمان ايام دراستك بالمتوسط و اصبح خطيبك برضاك ورضا اهلك وموافقتهم والان انت قاعده تخوني خطيبك مع الشاب -ن- وهذا حرام لايجوز وعيب البنت المتربية الخلوقة تعمل كده صدقيني لو انه محترم -ن- وراجل وعندو ذرة من الرجولة والكرامة لتركك عندما عرف انك مخطوبة ومرتبطة لشاب اخر والدليل انه شاف خاتم الخطوبة في يدك لكنه مش محترم عايز يتسلى بك ويضحك عليكي يابنت الناس لاجل يوقعك في شباكه القذرة واوهمك بالحب الكاذب ونظرات الاعجاب لك والمشاعر المزيفة وانت صدقتيه وتوهمت انه فعلا يحبك وصرتي تفكري فيه وياتيك في المنام وكلهذة من عمل الشيطان وليست برؤيا صادقة اتمنى انك تنتبهي لها وتتقي الله عزوجل في خطيبك وفي شرفكي وسمعتكي وسمعة اهلكي وكرامتهم وثقتهم فيك وتبعدي عن هذا الشيطان اللعين الخبيث -ن- اللي يريد اغواكي والنيل من شرفكي وسمعتكي وتقطع علاقتك المحرمة به نهاية وللابد وترجع لخطيبك -امين- اللي اختارك دون كل البنات وارادك زوجة له وخطبك من اهلك حسب الاصول والاعراف والعادات وارضي بماقسمة الله لك في هذة الحياة واياك والاستمرار مع هذا الخبيث اللعين حتى لاتفسد عليك حياتك وتجلب لاهلك العار والفضيحة والله يصلحك ويهديك ويسترعليك ويؤفقك مع خطيبك -امين- ويجمع بينكما على الخير ويسعدكم في حياتكم القادمة ويسر عليكم امور حياتكم

اترك رداً أو حلاً لهذه المشكلة